Search

فيسبوك (ميتا) يزيل الحظر عن اعلانات العملات المشفرة

كان الإعلان عن العملات المشفرة على وسائل التواصل الاجتماعي موضوعمثير للجدل على مدار العام.

أحد الأمثلة البارزة على ذلك حدث في الأشهر الأخيرة، حيث غيرت جوجل Google سياسة الإعلانات الخاصة بالعملات المشفرة، فيما بدا أنه يظهر زيادة طفيفة في الأفضلية عندما يتعلق الأمر بمنصات التشفير التي تُعلن على قنوات جوجل Google.

الآن فيسبوك Facebook، الذي أعيد تسميته الآن باسم ميتا Meta، تعمل على تسهيل تشغيل اعلانات منصات التشفير على قنوات التواصل الاجتماعي التابعة لها.

 الفيسبوك و تغيير وجهة النظر؟

لم يكن فيسبوك بعيداً عن عالم العملات المشفرة منذ عدة سنوات حتى الآن. أثار تغيير العلامة التجارية للشركة إلى Meta الشهر الماضي إلى زيادة مبهرة في العملات المشفرة التابعة لها، ولطالما اظهر الرئيس التنفيذي لشركة Meta  مارك زاكربرج Mark Zuckerberg اهتمامًا ببناء أكثر من مجرد منصة تواصل اجتماعي.

ومع ذلك، فإن الجهود المبذولة حتى الآن فشلت في الغالب. فمشروع المحفظة التجريبي للشركة المسماه Novi، بالإضافة إلى مشروع العملة المشفرة Diem (وهو عبارة عن إعادة تسمية للمشروع السابق للعملة الرمزية للفيسبوك Libra)، واجهت معارضة كبيرة من ممثلي الكونجرس الأمريكي. تم إضافة Libra لأول مرة إلى التداول في عام ٢٠١٩. علاوة على ذلك، أخبر مبتكر البرنامج التجريبي المذكور أعلاه الشركة أنه سيغادر، مما أضاف المزيد من التحديات للشركة التي تتطلع إلى المستقبل.

ومع ذلك، تُظهر خطوة هذا الأسبوع أن Meta لا يزال لديها رغبة راسخة في تعزيز التوغل في عالم العملات المشفرة – بجزء كبير منها.

طوال معظم هذا الأسبوع، معظم الناسداك كان باللون الأحمر. على الرغم من تعديلات منصة  Meta على الإعلانات المشفرة، إلا أنها لم تُعف من التراجع الكبير حتى الآن هذا الأسبوع. المصدر: NASDAQ: FB على TradingView.com

 

 إذن، ما هي التغييرات؟

ما الذي تغير حقًا؟  في الماضي، كانت Meta تطلب من المسوقين للعملات المشفرة تقديم طلب يتضمن أي تراخيص وأي قوائم أسهم عامة ومعلومات تفصيلية أخرى. سيسمح التغيير الذي تم إجراؤه هذا الأسبوع بتأهيل بورصات ومحافظ العملات المشفرة للإعلان على المنصة إذا كانت تمتلك ترخيصًا واحدًا فقط من بين 27 ترخيصًا تنظيميًا محتملاً. جاء الإعلان عبر منشور مدونة على موقع المنصة للبدء في ديسمبر.

يمكن القول إن إعلانات العملات المشفرة كانت على نطاق أوسع في ذروتها فى الماضي. أصبحت منصات وسائل التواصل الاجتماعي أكثر تقبلاً لسياسة أكثر تساهلاً حول العملات المشفرة، وقد عملت البورصات الكبرى على تأسيس نفسها وإنفاق الكثير من المال في التسويق للقيام بذلك.

هل ستكون هذه هي الخطوة الأولى لـ Meta في تعديل مجرى سياستها السنين الماضية من التعسف والخطوات المتعنتة في عالم العملات المشفرة؟

 المصدر

0